أبحاث علمية

الخادمات في دول الخليج , بحث عن الخادمات وأثره على أسر وأطفال دول الخليج

الخادمات في الخليج

الخادمات في دول الخليج يعد استخدامهم من الأمور الشائعة والمتبعة منذ فترة طويلة، ويعتبر العمال المنزليون، بما في ذلك الخادمات، من العمالة الوافدة في دول الخليج، وتشكل نسبة كبيرة من العمالة الوافدة، تختلف آراء الناس حول استخدام الخادمات في دول الخليج، ومن المهم النظر إلى جوانب الإيجابية والسلبية لذلك، ومن خلال ذلك البحث سوف أوضح الخادمات وأثره على اسر وأطفال دول الخليج.

المقدمة

الخادمات مشهد مألوف في دول الخليج العربي، ولقد اعتاد الناس على رؤية الخادمات في منازلهم، والعمل كمربيات، ومدبرات منازل، وطهاة، ولكن ما هو تعريف الخادمة؟ وما هي ظاهرة الخادمات في الخليج العربي؟ وما هي أسباب وأسباب ونتائج هذه الظاهرة؟ كيف تؤثر على الأسر والأطفال في الخليج العربي؟ في هذا البحث سنجيب على هذه الأسئلة ونقدم توصيات بشأن علاج ظاهرة الخادمات في الخليج العربي.

الخادمات في دول الخليج

الخادمات في دول الخليج

ما هو تعريف الخادمات؟

هو الشخص الذي يتم توظيفه للقيام بالأعمال المنزلية مثل الطهي والتنظيف ورعاية الأطفال، ويتم توظيفهم من قبل الأسر لأداء واجبات لا يستطيع أفراد الأسرة القيام بها أو لا يريدون القيام بها، ويمكن أن تكون الخادمات محليات أو أجانب، ويمكن توظيفهن لفترة زمنية محددة أو لفترات أطول.

إقرأ أيضا:بحث عن الكندي , ملف كامل عن حياة الكندي من البداية للنهاية

ما هو مصطلح خادمة؟

غالبًا ما يتم استخدام مصطلح “خادمة” بالتبادل مع مصطلحات أخرى مثل “مدبرة منزل” و “مربية” و “عاملة منزلية”، مدبرة المنزل هي المسؤولة عن الصيانة العامة للمنزل، بما في ذلك التنظيف والغبار والغسيل، المربية هي من يتم توظيفها لرعاية الأطفال، العامل المنزلي هو الشخص الذي يؤدي المهام المتعلقة بإدارة الأسرة مثل الطهي والتنظيف.

ظاهرة الخادمات في دول الخليج

الخادمات مشهد مألوف في دول الخليج العربي، تشير التقديرات إلى أن هناك أكثر من مليوني خادمة أجنبية في منطقة الخليج، معظمهم من دول جنوب وجنوب شرق آسيا، وتعتبر ظاهرة الخادمات في الخليج العربي ظاهرة معقدة، وتتأثر بمجموعة من العوامل منها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

يُنظر إلى الخادمات على أنهن جزء ضروري من الحياة في دول الخليج، وغالبًا ما يُنظر إليهن على أنهن امتداد للأسرة، يُنظر إليها على أنها وسيلة لتوفير حياة أفضل للعائلة، وكذلك لضمان تلبية احتياجات الأسرة، يُنظر إلى الخادمات أيضًا على أنها وسيلة لزيادة الوضع الاجتماعي للأسرة، حيث يُنظر إلى وجود خادمة على أنها علامة على الثروة والمكانة.

أسباب ظاهرة الخادمات في دول الخليج

تنجم ظاهرة الخادمات في الخليج العربي عن مجموعة من العوامل منها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية:

إقرأ أيضا:حرب الاستنزاف , بحث عن حرب الاستنزاف التي مهدت لنصر أكتوبر 1973
  1. العامل الاقتصادي: العديد من العائلات في دول الخليج من الأثرياء وذوي الدخل المرتفع، وهم على استعداد لدفع تكاليف المساعدة المنزلية، وقد أدى ذلك إلى زيادة الطلب على الخادمات في المنطقة.
  2. العامل الاجتماعي: هذا العامل مهم جدا في دول الخليج، يُنظر إلى وجود خادمة على أنها علامة على الثروة والمكانة. يُنظر إليه أيضًا على أنه طريقة لضمان تلبية احتياجات الأسرة، حيث أن وجود خادمة يساعد على توفير الوقت للعائلة للقيام بأشياء أخرى.
  3. العامل الثقافي: يعتبر العامل الثقافي مهم أيضا في دول الخليج، فهناك شعور قوي بالعائلة والواجب، ويُنظر إلى وجود خادمة على أنه وسيلة لإعالة الأسرة وضمان تلبية احتياجاتها.

موضوع تعبير عن الاخلاق في العمل

الخادمات في الخليج العربي

أسباب كثرة الخادمات في دول الخليج

تعتبر ظاهرة الخادمات في الخليج العربي ظاهرة معقدة وتسببها مجموعة من العوامل:

  1. أحد أسباب العدد الكبير للخادمات في المنطقة هو ارتفاع الأجور التي يمكن أن يكسبنها، يمكن للخادمات في دول الخليج أن يكسبن ضعف ما يكسبن في بلدانهن الأصلية، وقد أدى ذلك إلى تدفق الخادمات من دول جنوب وجنوب شرق آسيا، حيث تجذبهم الأجور المرتفعة.
  2. تواجد العدد الكبير من الخادمات في المنطقة هو قلة فرص العمل في بلدانهم الأصلية، تأتي العديد من الخادمات من دول ترتفع فيها معدلات البطالة، وتجذبهن فرص العمل في دول الخليج.
  3. يُنظر إلى وجود خادمة على أنها علامة على الثروة والمكانة، وهي وسيلة لضمان تلبية احتياجات الأسرة، وقد أدى ذلك إلى زيادة عدد الخادمات في المنطقة.

إيجابيات الخادمات في دول الخليج

من الجوانب الإيجابية لاستخدام الخادمات في دول الخليج هي أنها تسمح للعائلات بالتركيز على عملها وأنشطتها الأخرى دون الحاجة إلى قضاء وقت كبير في الأعمال المنزلية. كما أنها تعتبر فرصة عمل للعديد من العاملات من الدول الفقيرة وتوفر لهم فرصة لتوفير الدخل لأسرهم.

إقرأ أيضا:تلوث البحار والمحيطات , بحث كامل عن التلوث البحري بالمراجع

سلبيات الخادمات في دول الخليج

يوجد العديد من الجوانب السلبية لاستخدام الخادمات في دول الخليج، وقد يتم استغلال العمالة المنزلية والخادمات، وتعرضهم للإساءة والإهانة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى آثار نفسية سلبية على الخادمات وعلى الأطفال الذين يتعاملون معها في المنزل.

بعض الدراسات تشير إلى أن الأطفال الذين يتعاملون مع الخادمات يعانون من نقص في العلاقات الاجتماعية والعاطفية، وأنهم قد يعانون من صعوبة في بناء الثقة بالآخرين، ويمكن أن يتأثر ذلك بشكل سلبي على الطفل على المدى الطويل، كما أن الاعتماد الزائد على الخادمات في الأعمال المنزلية يمكن أن يؤدي إلى إهمال الوالدين لأداء بعض المهام والمسؤوليات التي تحتاج إلى تواجدهم ومشاركتهم فيها.

معالجة ظاهرة الخادمات في دول الخليج

قوبلت ظاهرة الخادمات في الخليج العربي بردود فعل متباينة، فمن ناحية، هناك من يجادل بأن الخادمات أساسيات لعمل الأسر في المنطقة، وأنهن يوفرن الفرص الاقتصادية التي تشتد الحاجة إليها لأولئك الذين يأتون من البلدان الفقيرة، من ناحية أخرى، هناك من يجادل بأن ظاهرة الخادمات مرتبطة بالاستغلال وسوء المعاملة، وأن هناك المزيد الذي يجب القيام به لضمان حقوق الخادمات.

لذلك اتخذت حكومة دول الخليج خطوات لتنظيم ظاهرة الخادمات في المنطقة في السنوات الأخيرة، وكان هناك تركيز على ضمان حقوق الخادمات، وهناك الآن قوانين مطبقة لحمايتهن من الاستغلال وسوء المعاملة، وهناك أيضًا تدابير مطبقة لضمان حصول الخادمات على أجور وظروف عمل عادلة.

أثر ظاهرة الخادمات على الأسر والأطفال في دول الخليج

كان لظاهرة الخادمات في الخليج العربي تأثير كبير على الأسر والأطفال في المنطقة وهي:

  • سمح للعائلات بالحصول على مجموعة من الخدمات المنزلية، مما جعل الحياة أسهل بالنسبة لهم.
  • معاملة الخادمات بالاستغلال وسوء المعاملة، وهذا قد يكون له تأثير ضار على الأسر والأطفال.
  • تأثير ظاهرة الخادمات على الأسر والأطفال في الخليج العربي من خلال الإيذاء الجسدي والنفسي، وكذلك في شكل الإهمال.
  • تم إهمال الأطفال وعدم منحهم الرعاية والاهتمام الذي يحتاجون إليه.
  • ظاهرة الخادمات في الخليج العربي أدت إلى انهيار هيكل الأسرة.
  • أصبح الأطفال يعتمدون بشكل مفرط على الخادمات، مما أدى إلى انهيار العلاقة بين الوالدين وأطفالهم.

العمالة المنزلية

نتائج تواجد الخادمات في دول الخليج

لقد كان لظاهرة الخادمات في الخليج العربي عدد من النتائج التي منها:

  • استغلال الخادمات وإساءة معاملتهن، ويمكن أن يشمل ذلك الاعتداء الجسدي والنفسي والجنسي، بالإضافة إلى دفع أجور أقل من الحد الأدنى القانوني.
  • اضطراب ديناميكيات الأسرة وعزل الأطفال عن والديهم.
  • وجود الخادمات يمكن أن يؤدي إلى تنمية “عقلية الخادمة” في الأسرة، حيث يبدأ أفراد الأسرة في الاعتماد على الخادمة للقيام بجميع الأعمال المنزلية، مما يؤدي إلى الشعور بالاعتماد والعجز.

توصيات لوجود الخادمات في دول الخليج

من الواضح أن ظاهرة الخادمات في الخليج العربي معقدة، لذلك تم وضح بعض التوصيات للخادمات والأطفال كي يتم المحافظة عليهم:

  • اتخاذ خطوات لضمان حماية حقوق الخادمات، من أجل القيام بذلك من المهم أن تتخذ حكومة دول الخليج خطوات لضمان معاملة الخادمات معاملة عادلة ومنحهن الحقوق التي يحق لهن الحصول عليها، وهذا يشمل ضمان حصولهم على أجور وظروف عمل عادلة، فضلاً عن ضمان حصولهم على المرافق الأساسية مثل الرعاية الصحية.
  • من المهم أيضًا أن تتخذ حكومة دول الخليج خطوات لضمان وعي العائلات بحقوقها ومسؤولياتها عندما يتعلق الأمر بتوظيف خادمة، ويجب أن تكون العائلات على دراية بالتزاماتها القانونية وحقوق خادماتها، ويجب أن تضمن معاملتهن بشكل عادل.
  • يجب أن تتخذ حكومة دول الخليج خطوات لضمان حماية الأطفال، وهذا يشمل ضمان عدم تعرض الأطفال للإيذاء الجسدي أو النفسي، وأن يتم منحهم الرعاية والاهتمام الذي يحتاجون إليه، من المهم أيضًا أن يُمنح الأطفال فرصة تكوين علاقات قوية مع والديهم، وألا يعتمدوا بشكل مفرط على الخادمات.
  • ضمان معاملة الخادمات باحترام وكرامة. وهذا يشمل منحهم إجازة كافية وضمان عدم إرهاقهم أو تعرضهم لأي نوع من الإساءات.

خاتمة

تعتبر ظاهرة الخادمات في الخليج العربي ظاهرة معقدة، وتتأثر بمجموعة من العوامل منها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ولقد كان لها نتائج إيجابية وسلبية على حد سواء، حيث جادل البعض بأنها وفرت فرصًا اقتصادية تمس الحاجة إليها لأولئك الذين يأتون من البلدان الفقيرة، بينما جادل آخرون بأنها مرتبطة بالاستغلال وسوء المعاملة.

كما كان لظاهرة الخادمات في الخليج العربي تأثير كبير على الأسر والأطفال في المنطقة، لذلك من المهم اتخاذ خطوات لضمان معاملة الخادمات معاملة عادلة ومنحهن الحقوق التي يحق لهن الحصول عليها، وحماية الأسر والأطفال.

من الواضح أن ظاهرة الخادمات في الخليج العربي هي ظاهرة مهمة، ويجب معالجتها من أجل ضمان رفاهية الأسر والأطفال في المنطقة من خلال اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان حقوق الخادمات وحماية الأسرة والأطفال، يمكن لحكومات دول الخليج المساعدة في ضمان مستقبل أكثر أمانًا وازدهارًا للمنطقة.

المراجع

  1. الخليفي، إبراهيم محمد (2017). إدراك الأمهات لوظائفهن التربوية في سياق وجود الخدم والمربيات في ضوء بعض المتغيرات الاجتماعية والاقتصادية. كلية التربية، جامعة أسيوط. مج33، ع4.
  2. المومني، ماجد احمد (2011) أثر الخادمات الأجنبيات على سلوك أطفالنا، هدى الإسلام (ص 60-65)
  3. محمود، عبير مختار شاكر. (2014). الآثار الاجتماعية للخادمات على الأسرة: دراسة الأثر على التفاعل الاجتماعي للأسرة في دول الخليج. المجلة العربية للعلوم الاجتماعية. ع5، ج2.
  4. الصالح، عامر. (2014). أثر تدخل الخادمة في شئون الأسرة داخل السكن في العلاقة التفاعلية بين الزوجين في المجتمع الكويتي. مجلة الآداب والعلوم الاجتماعية.
  5. خليفة، بتول محي الدين. (2006). الاتجاهات نحو الخادمات “المربيات” وأثره على أساليب التنشئة الأسرية والتوافق النفسي للأبناء بدولة قطر: دراسة تحليلية تشخيصية. جامعة قطر.
  6. الغريب، عبد العزيز بن علي بن رشيد. (2009). أثر الخادمات على التنشئة الاجتماعية للطفل دراسة ميدانية على عينة من الأسر السعودية. مجلة التعاون.س23، ع67.
السابق
اهمية الصداقة , موضوع تعبير عن أهمية الصداقة وكيف يمكنها تحسين حياتك
التالي
دراسات سابقة عن الخادمات في دول الخليج

اترك تعليقاً