أبحاث علمية

خطر السمنة المفرطة , نقص في النشاط الجسد وعلم الوراثة

خطر السمنة المفرطة

خطر السمنة المفرطة يمكن أن يكون بسبب نمط الحياة غير النشط مع الخمول البدني يأتي عدد لا يحصى من عوامل الخطر المحتملة، والتي يمكن أن تزيد من استمرار وتفاقم الظروف الصحية المرتبطة بالسمنة، ويجب التعرف على العوامل الوراثية المرتبطة بهذه الحالة، لان يتم تحديد السِمنة إلى حد كبير من خلال العوامل البيئية والوراثية، يمكن أن يوفر التاريخ العائلي للشخص أدلة على خطر الإصابة بالسمنة، ومن خلال هذا المقال سوف أوضح خطر السمنة المفرطة التي تكون بسبب نقص النشاط الجسدي وعلم الوراثة.

خطر السمنة المفرطة

خطر السمنة المفرطة

السمنة ونقص النشاط الجسدي

زيادة خطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم في الولايات المتحدة بنسبة 80٪ من الشباب غير نشيطين بشكل كافٍ، وأقل من 5٪ من البالغين يشاركون في 30 دقيقة من النشاط البدني كل يوم.

بالنسبة لأولئك الذين يعانون بالفعل من السِمنة، يمكن أن يؤدي قلة النشاط البدني إلى إحداث تأثير مضاعف للمخاطر الصحية المحتملة، فضلاً عن زيادة صعوبة فقدان الوزن بشكل مستدام.

ما يجب أن تعرفه عن مخاطر السمنة واسبابها

المفرطة

علاج نقص النشاط الجسدي

العلاج بالرياضية: من أجل معالجة هذه المشكلة، هناك العديد من الخطوات التي يمكن اتخاذها لدمج النشاط البدني في الروتين وهي البدء بخطوات صغيرة والعمل نحو أهداف كبيرة هو المفتاح، على سبيل المثال، يمكن أن يكون المشي لمدة 10 دقائق يوميًا في الصباح أو في الليل مفيدًا على المدى الطويل، من المهم أيضًا العثور على أنشطة ممتعة وتجعل من السهل الالتزام بالروتين.

إقرأ أيضا:مقدمة وخاتمة بحث , تعرفوا على مقدمة وخاتمة للبحث بكل أنواعه وأشكاله

العلاج بالجراحة: بالنسبة لأولئك الذين يعانون من السِمنة المفرطة والمخاوف الصحية الأخرى ذات الصلة، قد لا تكون التمارين المنتظمة مناسبة، في هذه الحالة، قد تكون جراحة السِمنة خيارًا، أظهرت العديد من الدراسات الحديثة أن جراحة السِمنة الآمنة والناجحة يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على سلوك نمط الحياة، مما يشجع الناس على تبني عادات صحية، مثل النشاط البدني المنتظم.

السمنة

نصائح لنقص النشاط الجسدي

توصي مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) البالغين بالحصول على ساعتين ونصف على الأقل من النشاط الهوائي المعتدل الشدة كل أسبوع، مثل المشي السريع أو الركض أو ركوب الدراجات، لسوء الحظ، يجد العديد من الأشخاص المصابين بالسِمنة صعوبة في ممارسة النشاط البدني، بسبب عوامل مثل مخاطر الصحة البدنية وآلام المفاصل، وهذا النقص في النشاط البدني يساهم في زيادة الوزن، مما يديم دورة الخمول.

في حين أن الخمول البدني هو أحد أخطر المخاطر المرتبطة بالسِمنة، فإن اتخاذ خطوات صغيرة نحو نمط حياة أكثر نشاطًا يمكن أن يؤدي إلى فوائد صحية كبيرة، المفتاح هو إيجاد نشاط أو أنشطة ممتعة ومستدامة من أجل جعل النشاط البدني جزءًا من روتين منتظم وصحي.

السمنة وعلم الوراثة

السِمنة لها مكون وراثي قوي وتسببها مجموعة من العوامل البيئية والوراثية، الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من السِمنة أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة، تشير الأبحاث إلى أن المكونات الجينية المتعلقة بالسِمنة تشمل التمثيل الغذائي للشخص، وتفضيل الطعام، والهرمونات، والمعتقدات حول الطعام.

إقرأ أيضا:بحث عن فن الفسيفساء , ملف كامل عن كل ما يخص فن الفسيفساء

وقد تساهم العوامل الوراثية أيضًا في تطور الحالات المرتبطة بالسِمنة مثل مرض السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية. تشير الدراسات إلى أنه يمكن زيادة خطر الإصابة بالحالات الطبية المرتبطة بالسِمنة إذا كان لدى الشخص تاريخ عائلي من نفس الحالة.

وعلم الوراثة

إقرأ أيضا:موضوع تعبير عن تاثير التواصل الاجتماعي على الاطفال

والسِمنة المرضية هي مصدر قلق آخر لأولئك الذين لديهم تاريخ عائلي من السِمنة. يتم تعريف السِمنة المرضية على أنها مؤشر كتلة الجسم (BMI) يبلغ 40 أو أعلى، الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من السِمنة المرضية لديهم مخاطر أعلى للإصابة بهذه الحالة، بالإضافة إلى زيادة مخاطر الإصابة بمشكلات صحية أخرى مثل أمراض القلب والسكري.

علاج السمنة المرتبطة بعلم الوراثة

يمكن علاج السِمنة بالعديد من العمليات الجراحية مثل المجازة المعدية أو تكميم المعدة بالمنظار، يمكن أن تكون هذه العمليات الجراحية خطيرة ولا ينبغي التفكير فيها إلا بعد استشارة الطبيب أو أخصائي الرعاية الصحية.

نصائح للحد من السمنة المرتبطة بعلم الوراثة

السِمنة قابلة للعلاج ولكن الوقاية هي أفضل شكل من أشكال العلاج. إذا كان لديك خطر متزايد للإصابة بالسمنة بسبب تاريخ عائلي لهذه الحالة، فيجب عليك اتباع نمط حياة صحي ونظام غذائي، وكذلك الانخراط في نشاط بدني منتظم، يجب عليك أيضًا التحدث إلى طبيبك أو أخصائي الرعاية الصحية حول أي مخاوف صحية قد تكون لديك فيما يتعلق بوزنك.

السابق
السمنة ,  ما يجب أن تعرفه عن اسباب السمنة ومخاطرها وعلاجها
التالي
علاج السمنة , مواجهة مشاكل السمنة بالعلاج

اترك تعليقاً