موضوع تعبير عن النظافة | نظافة البيئة وحمايتها من التلوث

النظافة هي عمود أساسي في بناء الحضارات والمجتمعات المتقدمة حيث أن تلك السلوك من أعظم السلوكيات التي يجب أن يتحلى بها كل إنسان متحضر يسعى إلى التقدم والرقي وصلاح المجتمع، فمثلما يهتم الأنسان بنظافته الشخصية، فلن يستطيع أن يجلس في مكانا غير نظيف، فعلينا أن نقوم بنظافة البيئة، فالبيئة هي كل ما يحيط من الموجودات من هواء وماء وجماد والكائنات الحية حول الإنسان، وهي المجال الذي يقوم فيه الإنسان بممارسة حياته وأنشطته المختلفة، وان للبيئة نظام متوازن دقيق قد صنعه الخالق العظيم والمدبر للأمر الحكيم وأتقن في كل شيء.

مقدمة

النظافة هي من أهم الأشياء التي يحثنا عليها الله، فإذا لم تكن النظافة مهمة للفرد فلن يجعل الله على الفرد أن يقوم بالوضوء لأداء فروضه الخمسة، فقد يجعلها اختيارية، ولكن الله أكد على ألا ينبغي أداء الصلاة إلا بعد الوضوء وأن يغتسل الأنسان ويصبح نظيفا ويستطيع حينها أن يقوم بالصلاة، لذلك فعلي كل شخصا أن يهتم جيدا بالنظافة، فلا يمكن أن نصبح أشخاصا في وقتا معينا أكثر نظافة، وأوقاتا أخري سيئون.

تعريف النظافة

النظافة شيء مرتبط بالمعايير الوقائية، أولها النظافة الشخصية وأهميتها لأنها هي أساس الصحة السليمة للفرد، لأن البيئة التي يعيش بها تؤثر عليه تأثير نفسي وجسدي واجتماعي، فمن منا يصاحب إنسان قذر، أو يقدر إن يعيش في بيئة غير نظيفة، فمنذ الأزل فقد اهتم الفرد بنظافته اليومية، فيغسل وجهه فور استيقاظه من النوم، ويقوم بتنظيف أسنانه مرتين يوميا، ويغتسل ويرتدي ملابس أنيقة، يدخل السرور إلى قلب من يراه، كما أنه المنزل النظيف يحبب فيه من يسكنه وان تنظيفه بالشكل اليومي يحافظ عليه

النظافة الشخصية

هي نظافة الجسد، ونظافة الطعام، ونظافة الشراب، وعليك أن تعلم أن يدك عندما تكون متسخة فإنها تعمل على نقل الجراثيم والبكتريا إلى الطعام والشراب، ولهذا واجب أن يقوم الإنسان بغسل يده قبل وبعد الطعام.

النظافة في الإسلام

نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن:

  • ألا يقوم أي شخصا بقضاء الحاجة في الشوارع، حتى لا تنتشر الفيروسات والأمراض،
  • أثناء الصوم حث الأخرين باستخدام المسواك لتنظيف الأسنان، وأن يقوم كل شخصا بالمضمضة حتى لا يوجد روائح كريهة في الفم.
  • أن يغتسل الرجال والنساء ويهتمون بأنفسهم في كل الأوقات، فنهي الله عن أداء الصلاة للمرأة في وقت الحيض، ولا تمس القران لأنها تصبح في ذلك الوقت ليست متطهرة من أجل أن تقابل الله، وتقرأ في قرأنه الكريم، وهذا يوضح جيدا أن الله يريد أن يري الناس في أجمل صورة كما خلقهم عليهم.

النظافة تعبر عن الحضارة

  • هي التي تعبر عن الحضارة والرقي، فإن كثير من البلاد النظيفة تعد قدوة للبلدان الأخرى، وهذا على خلاف مدن أخرى تكون منفرة للأهل وللسياح فلا يحب أحد إن يزورها.
  • أصبح مطلب عصري وهو ما يتمناه الجميع ويبدأ التوجيه وبالإرشاد، فالطفل إن تربى على النظافة سيبقى نظيف، حيث إن التنشئة لها عامل مهم، ومن جهة أُخرى تعاني الدول العصرية والساعية للحضارة من الدفع بمواطنيها إلى النظافة الدائمة لبيئتهم لأن التغيير في العادات شيء صعب جدا ويتطلب وقت للممارسة.
  • الإنسان يحمل أخلاقه معه أينما كان أو ذهب، فإن كان نظيف يكون سلوك النظافة له مرافق، فلا يجعل حوله في حالة من الفوضى والقاذورات، بل انه يحافظ على المكان المتواجد فيه ليا كان كالمتنزهات العامة أو الفصل الدراسي أو أيضاً غرفته الخاصة، وقد دعانا الإسلام إلى إماطة الأذى عن الطريق، من إزالة الحجارة ورفع القمامة والأوراق والزجاج المتكسر وما يتراكم من رمال، وما يعيق الطريق للسائرين، وأثاب الله المسلم النظيف وقد أكرمه بالأجر وبالثواب في الدنيا وفي الآخرة.

موضوع تعبير عن نهر النيل

أنواع النظافة

نظافة معنوية:

هي الذي يتغافل عن فعله الكثيرين والمقصود بها نظافة القلب من الأمراض التي تصيبه كالغل والحسد والحقد والبغضاء وتمني زوال النعم عن الآخرين وسوء السلوك والمشاغبة مع من هم يكبروك سنا أي مجمل القول إن النظافة المعنوية هي تنقية الجوارح من كل ما يغضب الله أو يقلق الآخرين

نظافة حسية:

هي نظافة البدن ويتم ذلك بالاعتناء به والاستحمام وتقليم الأظافر وقص الشعر الزائد ومتابعة أماكن النجاسة والوضوء والتطهر كل ذلك إلى جانب نظافة المكان الذي نعيش فيه سواء البيت أو المدرسة أو الشارع فعلينا أن نتابع نظافة البيئة المحيطة بنا لأن ذلك من الواجب علينا وأيضا نظافة الأدوات التي تقوم باستخدامها بشتى أنواعها المختلفة

أهمية النظافة على الفرد والمجتمع

من الأكيد هناك أثرا للنظافة على الفرد والمجتمع، حيث ألا يمكن أن يتقدم العالم من حولنا ويتم إنشاء المدن الجديدة، والمباني الشاهقة التي تصل إلى السماء، وتزهو الحدائق بالزهور والأشجار، ونقوم نحن برمي القمامة بها، أو أن نهدم ما يتم بناؤه، فهذا أمرا ليس أخلاقيا، لذلك فالنظافة هي من سبل التقدم، فلن يتقدم شعبا غير نظيف ويحلم بأن تصبح دولته في غاية الروعة، فالنظافة ستنبع من الدخل علي ما حولنا، والعكس صحيح، الأهمال في النظافة سينبع من داخلنا علي الخارج فسنجد أن العالم أشبه ببالوعة كبيرة تفوح منها الروائح الكريهة باستمرار، لذلك علينا أن يصبح هناك وعيا بأهمية النظافة وكيفية تحقيقها في حياتنا، لأنها ستجعل شيئا يزهر من حولنا مثلما نقوم بسقي الزروع بالماء فأنها في اليوم التالي تنبت لنا الزهور الجميلة التي تفوح منها الروائح الجذابة، فعلينا أن نهتم بأنفسنا مثلما نهتم بتلك الزهرة ونجعلها تنبت وتفوح منا رائحة وعطرا جذابا.

مقدمة موضوع تعبير

فوائد النظافة

  1. محبة‌ الله ورسوله‌ للمتطهر.
  2. شعور نفسي‌ كبير بالراحة‌ والنشاط‌.
  3. احترام‌ الناس‌ للإنسان‌ النظيف‌ واقترابهم‌ منه‌ وعدم ‌نفورهم‌، خصوصا وأن الإنسان‌ في‌ معاملاته‌.
  4. هي مؤشر لحضارة الشعوب
  5. تكون ضرورية من الوجهة الصحية وهي مقياس احترام الشخص وقبولـه في المجتمع كما أنها إحدى الوسائل المهمة للوقاية من الأمراض المعدية.

نصائح وإرشادات عن النظافة

  • يجب القيام بنشر الوعي البيئي بين الأبناء للتوسع بآفاقهم ولمداركهم حول حبهم للعالم وبما وبمن فيه.
  • معالجة هوس النظافة، فيوجد أشخاص تقوم بغسل يديها أكثر من 5 مرات كل دقيقة، أن يقوم بغسل الخضروات بالكثير من المنظفات، أن يقوم بتنظيف كل شيئا حوله كثيرا، فهذا الفعل ليس صحيحا، فالتوسط في كل شيئا مناسبا، أن نكن أشخاصا نظيفة ولكن ليس نجرح أيدينا من كثرة النظافة، لذلك فعلينا أن نتوسط في كل أمور حياتنا.
  • إن في حماية الجسم من تعرضه للفيروسات والفطريات والبكتيريا بشكل يومي، بالتالي هذا يسبب إعاقة بجهاز المناعة عن التكيف وعن النضج وتعامله مع هذه التهديدات.
  • تعرض الجسم للإصابة بأمراض خطيرة مثل الربو وخاصة لدى الأطفال.
  • النظافة الزائدة تسبب تعرض الجسم إلى الفقدان للحصانة ومما يجعله أكثر عرضة للمخاطر من المواد السامة المتواجدة بمستحضرات كيميائية التي تلحق الأضرار البالغة بصحته.
  • يجب علينا إن نتعلم النظافة المعتدلة وعلى عدم المبالغة حتى لا يفقد الجسم الفوائد التي تعود عليه من تلك الكائنات.

خاتمة

وفي ختام موضوعنا عن النظافة يجب أن نعلم أن الأسلم يحثنا عليه، لذلك علينا أن ننفذ كل الأوامر التي ستؤدي بنا إلى تنظيم حياتنا بنمط أخلاقي سليم، فعلينا بتربية الأطفال على أهميته، فالإنسان الصالح هو الإنسان الذي يحافظ على نظافته، ويحافظ على نظامه، ويحافظ على كل شيء، ويجب أيضا على الإنسان أن يحافظ على البيئة التي يعيش بها، ويحافظ على الممتلكات العامة مثل الحدائق والشوارع ولا يلقي بها أي قمامة، بهذا تنشا في مجتمع حضاري مجيد.

أضف تعليق